صدور العدد 261، من فصلية "شؤون فلسطينية"

صدور العدد 261 من فصلية

"شؤون فلسطينية"

 

صدر مؤخراً العدد 261 من فصلية "شؤون فلسطينية"، ويتضمن محوراً من الدراسات، تحت عنوان: المشاركة السياسية وصنع القرار. كتب الافتتاحية قيس عبد الكريم (أبو ليلى)، عضو المجلس التشريعي، ونائب الأمين للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين.

تضمن المحور، دراسة للدكتور جورج جقمان، بعنوان: خطأ الاعتقاد أن الانقسام هو المشكلة. ودراسة للبروفيسور مروان دويري بعنوان: فلسطينيو الوطن: مَن نحن وما هو موقعنا في المسيرة الفلسطينية والعربية، ودراسة للأستاذة، ولاء قديمات، بعنوان: دور الأحزاب السياسية في تفعيل المشاركة السياسية في التجربة الفلسطينية. وكتب المستشار كمال قبعة، دراسة قانونية، بعنوان: إرهاب المستوطنين سلاح ذو حدين.

في بات المتابعات، كتبت الباحثة، إكرام عمر، متابعة بعنوان: الأبعاد السياسية وغياب الوسائل الدبلوماسية في حل الأزمة الفلسطينية (انتخابات 2006). وشارك الأستاذ تيسير جبارة، بمتابعة بعنوان: وثائقنا في أرشيفاتهم بين الطمس والتزييف. وشارك الباحث، رائد حلس، بمتابعة السياسية التجارية الفلسطينية: واقع وآفاق. وفي الباب نفسه كتب الباحث عبد الغني سلامة، متابعة بعنوان: الوطن البديل... تهديد حقيقي، أم مجرد فزّاعة. وشارك الكاتب ماجد كيالي، بمتابعة بعنوان: قراءة في الحوادث السورية: تعقيداتها وإشكالياتها.

وفي هذا العدد فتحت شؤون 261 باباً جديداً، بعنوان بدايات، خصصته لمشاركات متخصصة، يتناول وقائع محددة، أسست لمسارات فلسطينية. شارك في هذا الباب، سميح شبيب، رئيس تحرير فصلية "شؤون فلسطينية" بدراسة حول المجلس الوطني الفلسطيني الأول، 1964. ودراسة للباحث، جهاد صالح، بعنوان: مجلة فلسطيننا- نداء الحياة. وكتب الباحث حسين أبو شنب، دراسة بعنوان: الوفاء للرواد: حسن مصطفى- نموذجاً.

في باب مراجعات كتب، شارك الباحث سميح حمودة، بمراجعة لكتاب فيصل حوراني الفكر السياسي الفلسطيني، وشارك الكاتب نعيم ناصر، بمراجعة كتاب محمود الناطور، معركة الكرامة، والباحث في الشؤون العبرية، عليان الهندي، بمراجعة كتاب الضم الآن، الطريق إلى الدولة الواحدة.

وشارك في باب أقواس ثقافية كل من الأدباء والكتاب، خالد جمعة، فتحية صرصور، فالح الكيلاني، عزيز العصا، مصطفى الولي، مهند عبد الحميد، دينا سليم، مهيب البرغوثي.

 

العدد يقع في 250 صفحة، وهو متوافر في مكتبات الضفة الغربية كافة.  

الملفات المرفقة

خبر صدور العدد 261.docx
Developed by MONGID DESIGNS جميع الحقوق محفوظة لـشؤون فلسطينية © 2017
Track visitors of website